ننشر الإعترافات الكاملة لغادة إبراهيم في قضية الدعارة وسر إنهيارها أمام النيابة




أكدت الفنانة غادة إبراهيم في أقوالها وإعترافاتها أمام النيابة في اتهامها بإدارة شقق للدعارة بالمعادي أنها تمتلك شقتين فقط وتقوم بتأجيرهم للأثرياء العرب في العقار نفسه التي تقيم فيه لزيادة دخلها الشهري عن طريق أحد السماسرة ونفت الفنانة في أقوالها أمام المستشار جمال الجبلاوي أثناء التحقيقات التي تجريها نيابة دار السلام أن الشقق التي تمتلكها قد خصصت للأعمال منافية للآداب.
وفي ذات السياق واجهتها النيابة بأقوال حارس العقار حيث أدلى بأنه لم يكن يسمح للفتيات المترددات على العقار بالدخول إلا عقب استئذان الفنانة باعتبارها صاحبة العقار في حين أكدت أنها على خلافات سابقة معه وكانت تنوى طرده أكثر من مرة ولكنها كانت تتراجع نظراً لحالته المادية المتردية وكان ضباط الإدارة العامة لمباحث الآداب قد ألقوا القبض على قواد وخمسة ساقطات وأربعة رجال يحملون الجنسية السعودية وبسؤالهم أمام النيابة أكد القواد أنه يستأجر الشقة من الفنانة غادة إبراهيم.
وبإجراء تحريات المباحث تبين علم الفنانة صاحبة الشقق بما يحدث وبعرض التحريات على النيابة العامة أمرت بضبط وإحضار الفنانة غادة إبراهيم وبتفتيش الهاتف المحمول عثر على رسائل "واتس آب" بينها وبين القوادة والساقطات تؤكد علمها بالأعمال المنافية للآداب وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبسها على ذمة التحقيقات وأمرت بإجراء تحليل مخدرات لها نظراً لإعترافها في الرسائل بتعاطي المخدرات.

شاركه على جوجل بلس
    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيس بوك

0 من التعليقات:

إرسال تعليق